من المشكلات التي وردت إلى صفحتنا عن الخوف من الموت..

من المشكلات التي وردت إلى صفحتنا عن الخوف من الموت..

الأربعاء 15-02-2017

 

يا دكتور أنا من سنتين جاتلي حالة بليل كنت كأني بموت وفجأة حسيت إن ده الموت، وبعد كده قلبت وسوسة إني مش بحب ابني وأنا روحي فيه، وكنت بعيط بشكل رهيب ومش قادرة اقعد في شقتي لوحدي، انا متزوجة وعندي ولد وبعد كده عزلت واستمرت المأساة وبعد كده حصل حمل وفي الشهر الخامس بدأ عندي وسواس الموت وكنت كل يوم بحس بالموت والخوف، ورحت قعدت عند ماما لحد ما ولدت من أسبوعين المشكلة دلوقتي إني خلاص ولدت والمفروض إني اروح بس خايفة من القعدة لوحدي وعندي خوف ومشاعر مختلطة إني ابتدي حياتي من جديد وأرجع زي زمان، مع العلم اني قبل تعبي النفسي كانت حياتي مع زوجي رائعة وكلها سعادة وفرح.
يا ريت حضرتك تنصحني بأي حاجة تنهي الصراع والخوف اللي جوايا ولك جزيل الشكر.

الرد على المشكلة:
1- قبل أي حاجة، مهم إنك تفكري نفسك إن النوبة اللي بتجيلك سواء سميناها نوبة هلع أو غيره هي حالة نفسية ومش مميتة.. النوبة مش مميتة ولكن المخ واصله رسايل إن الجسم في خطر ودي رسائل مش دقيقة فبيتصرف وبيبعت رسايل للجسم على أساسها. أكبر دليل على إنها مش مميتة هو إنها جاتلك قبل كده كذا مرة وعدت.
2- لاحظي إيه “المثيرات” اللي بتبتدي معاكي الإحساس ده أو بتزوده.. لو مفيش حاولي تفكري في الحاجات اللي في البيت اللي انت رابطاها بالإحساس ده أو النوبة دي .. حاولي تتجنبيها وخصوصاً لما تكوني خايفة.
3- مفيش مشكلة إنك تشعري بالخوف..أيوة من حقك إنك تكوني خايفة فما تجدليش نفسك بإنك تقولي مثلاً “مفيش حاجة تخوف..مش المفروض أكون خايف..لازم أهدى”.. ولا جسمك ولا مخك هيستجيب للكلام ده .. أقري بالخوف لإنه إحساس بشري وماتجادليش فيه
4- جادلي في السبب وراء الخوف .. يعني فكري “أنا خايفة من إيه دلوقتي؟” مثلا “خايفة إني أموت”. هتعملي إيه ساعتها؟ فكري نفسك إن نوبة الهلع ما بتموتش
5- اتنفسي من بطنك وبعمق..يعني لما تاخدي شهيق بطنك تطلع لبرا ولما تعملي زفير تدخل لجوا! جربي التمرين ده في أوقات كتير سواء كنتي قلقانة أو لأ
6- مهم أوي يكون فيه شخص في حياتك يساعدك في إنه يسمعك .. أو تكوني مطمنة لوجوده في حياتك! ده ممكن يكون زوجك أو صاحبتك أو أي شخص تقدري تتكلمي معاه بارتياح كامل
7- حياتك مش هترجع زي زمان..ولا هتفضل زي ما هي دلوقتي! بمنتهى البساطة هتتغير بكل المتغيرات اللي طرقت عليها بما فيها البيبي الجديد وابنك اللي كبر وانتي بعد ما ولدتي وجوزك وآدم..كل تفصيلة طبيعي إنها تكون اتغيرت. مابنقولش تغيير للأحسن ولا للأسوء لكن بنقول إنك محتاجة تكتسبي المهارات اللي تساعدك على إنك “تتعاملي مع التغييرات دي علشان تكون في مصلحتك”
8- شوفي إيه الحاجات اللي بتهديكي أو تخليكي تحسي بالارتياح أو الانبساط..يعني مثلا تسمعي حاجة (قرآن أو أغنية)، تحطي ريحة معينة، تاكلي حاجة، تدخلي تاخدي حمام دافي، تلوني… أي حاجة، المهم تكون حاجة بتريحك ولو رجعتتاني فكري نفسك إن نوبة الخوف دي مش مميتة وهتعدي .. مجرد دقايق (صعبة جدا) وهتعدي.

ريم ضيف أخصائية نفسية من فريق دكتور خليل فاضل

 

0 ردود

اترك رداً

Want to join the discussion?
Feel free to contribute!

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *